.كن أوّل المعجبين بموقعنا ليصلك جديدنا في عالم الكتاب

 - 
عربة التسوق: ( 0 ) عنوان - بقيمة : 0.000 د
:  الأخبار
القارء العربيالموقع بحلة وعناوين جديدة في مختلف الميادين القارء العربيالموقع بحلة وعناوين جديدة في مختلف الميادين القارء العربيالموقع بحلة وعناوين جديدة في مختلف الميادين القارء العربيالموقع بحلة وعناوين جديدة في مختلف الميادين

هذا نصّ محاضرة ألقاها، في نطاق «منابر بيت الحكمة »، الدكتور سيّد كمال الخرّازي وزير الخارجية الإيراني الذي امتاز بحضوره على الساحة التربوية والثقافية، علاوة على المسؤوليات السياسية التي اضطلع بها في بلاده في عهد الرئيس محمّد خاتمي. لاحظ المحاضر أوّلا أنّ الحضارات والثقافات، على مرّ تاريخ العالم، ارتقت عن طريق الحوار والتعاون والتعامل المشترك. فقد ارتبطت قديما حضارتا العالم الإسلامي والعالم الغربي بروابط فكريّة، فترجمت المؤلّفات في فروع الفلسفة والرياضيّات وعلم الفلك والطب والأدب والموسيقى وعلم النبات والزراعة والكيمياء، واستفادت الأمم بصورة متبادلة من تجاربها المختلفة. وفي خصوص الحاضر والمستقبل، شدّد الوزير على «أنّ مشروع حوار الحضارات العالميّ يجب أن يتمّ عمليّا بالتعاون والتشاور والجهد المشترك، سواء على مستوى العالم الإسلامي أو على المستوى العالمي بصورة مستمرّة وشاملة وعميقة حتى يتمكّن بعون الله تعالى من إحلال ثقافة الحوار والتّسامح والسّلام محلّ ثقافة الانفصال والعنف والصراع على مستوى العالم .» وتلت المحاضرة نقاشات شاركت فيها نخبة من مفكّري تونس ومثقّفيها، وتناولت آفاق الحوار في نطاق منظّمة المؤتمر الإسلامي ثم في نطاق الجمعيّة العامّة للأمم المتّحدة. كما تناولت ثقافة السلم وثقافة العدوان وكيفيّة الردّ على تهمة العنف والإرهاب الملتصقة بالحضارة الإسلاميّة.

Image #

الترقيم الموحد :
9973929721

سنة الإصدار :
2001

السلسلة :
منبر بيت الحكمة

التصنيف :
ثقافة

الناشر :
منشورات بيت الحكمة

القياس :
20x12

الصفحات :
44 صفحة

Commentaires - تعليقات


Pas de commentaires - لا توجد تعليقات

كتب لنفس الكاتب

عناوين أخرى في نفس الموضوع

النشرة البريدية

أدخل بريدك الالكتروني ليصلك جديدنا: