.كن أوّل المعجبين بموقعنا ليصلك جديدنا في عالم الكتاب

 - 
عربة التسوق: ( 0 ) عنوان - بقيمة : 0.000 د
:  الأخبار
القارء العربيالموقع بحلة وعناوين جديدة في مختلف الميادين القارء العربيالموقع بحلة وعناوين جديدة في مختلف الميادين القارء العربيالموقع بحلة وعناوين جديدة في مختلف الميادين القارء العربيالموقع بحلة وعناوين جديدة في مختلف الميادين

العلم هو الذي يغيّر العالم. أمّا الاقتصاد فيستغلّ ما يتوصّل إليه العلم من النتائج. ويضيف إليها ملحقات افتراضيّة. وأمّا السياسة فتنظّم وتحاول أن تسيطر على تطوّرٍ ما ينفكّ يفلت منها. ولا نـحتــاج إلـى الـتذكـيـر بأنّ اختراع الطبــاعة في القرن الســادس عشر هو الذي أفقد الكنسية سيطرتها المطلقة على الفكر العقلـيّ والعلميّ. ولنفكّرْ في القرن التاسع عشر فقد تمّت فيه اكتشافات عديدة كالكهرباء والرّاديو والتليفون والسيارات والبترول والميكروبات وتعميم التلقيح وتطوّر السكك الحديديّة وغيرها. وكان من نتائجِها ولادة الرأسماليّة وتوسّع المدن الضخمة المبنيّة حول المصانع وتطوّر البورصة وازدهار شركات رأسـماليّة كبيرة. وقبالـة ذلك ولدت الحركة الاجتماعية المنظّمة والنقابات. إن تاريخ الحضارات البشرية تنتجه في المقام الأول تطوّرات العلم وما يسمح به من التقنيات. وأمّا بقيّة العوامل فتأتي بعد ذلك. والفارق في التطوّر بين البلدان يعكس مدى سرعتها في استيعاب وتطويع الاكتشافات العلمية الجديدة أو الاختراعات التكنولوجية. فقد لا يخطر على البال أنّ قوّة أمريكا المتزايدة في القرن العشرين وهيمنتها على العالم تجدان منبتا لهما في فكرة عبقرية برقت في ذهن شابّ سربيّ مهاجر...

Image #

الترقيم الموحد :
9789938806809

سنة الإصدار :
2011

السلسلة :
بحوث

التصنيف :
علوم

الناشر :
الدار المتوسطية للنشر

القياس :
14 x 21

الصفحات :
335 صفحة

Commentaires - تعليقات


Pas de commentaires - لا توجد تعليقات

كتب لنفس الكاتب

عناوين أخرى في نفس الموضوع

النشرة البريدية

أدخل بريدك الالكتروني ليصلك جديدنا: